صفاقس: عناصر الجيش الوطني تتمركز بمدينة عقارب وعمليات كر وفر بين عناصر الامن والمحتجين في محيط مصب « القنة »

0 8

 قامت وحدات من عناصر الجيش الوطني، اليوم الثلاثاء، بالتمركز في مدينة عقارب من ولاية صفاقس، بعد انسحاب القوات الامنية منها وقيام مجموعة من المحتجين بحرق مركز الحرس الوطني، وذلك على خلفية وفاة الشاب عبد الرزاق الأشهب (في العقد الثالث من العمر) بعد ما شهدته المعتمدية من احتجاجات على قرار وزارة البيئة إعادة فتح المصب واستعمال عناصر الامن للغاز المسيل للدموع.

كما يشهد محيط مصب « القنة » الذي توجه اليه المحتجون، عمليات كر وفر بينهم وبين عناصر الامن الوطني الذين يحاولون منعهم من الدخول اليه.
يذكر أن وزارة البيئة كانت أعلنت في بلاغ أصدرته امس الاثنين عن قرار إعادة فتح المصب المراقب « القنة » في عقارب، مبينة أنه يترافق مع إقرار سبعة (7) إجراءات مصاحبة، أهمّها الإنطلاق فورا في أشغال التهيئة داخل المصبّ إلى حين إعادة تأهيل الموقع، والانطلاق في استخراج الغازات ومعالجتها مع مضاعفة تواتر عمليات إزالة الروائح والمداواة ضد الحشرات، وتكثيف عمليات مراقبة نوعية الهواء بموقع المصب ومراقبة مستوى التلوث الصادر عن المؤسسات الصناعية بعقارب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.